Skip to content

Hampstead بداية جديدة مهما تقدم السن

محتوى المقالة

لمن يريد فيلما سهلا وبسيطا وممتعا مثل نسمات ربيعية فهو Hampstead ، يريد فيلما يجعله يمنحه شعورا جيدا وتفاؤلا نادرا هو ما يمكن ان نسميه (feel good movie).

كيتون وجليسون، ممثلان من العيار الثقيل يجتمعان في فيلم خفيف وقصة عن الطيبة والصداقة والحب ومساعدة الآخرين.

Hampstead بداية جديدة مهما تقدم السن 1

 

فيلم Hampstead  عبارة عن نزهة في حديقة جميلة بمشاهد خضراء وشخصيات ظريفة وقصة لا تخلو من عمق وجمال.

ايميلي هي ديان كيتون، ارملة امريكية تعيش في ضاحية هامستيد في لندن، تعاني صعوبات مالية بعد وفاة زوجها، تحيط بها صديقات مزيفات ثقيلات الظل لا تكاد تطيقهن.

شاهد اقوى الأفلام الدراما

تصعد الى العلية ذات يوم تبحث بين اغراضها، تجد منظارا مقربا قديما جدا، تحاول تجربته فتنظر نحو الحديقة الكبيرة المقابلة لمنزلها، تشاهد رجلا يسبح في بحيرة الحديقة، يختفي عن نظرها للحظات ثم تشاهده يمشي نحو كوخ خشبي بين الاشجار، تلمح شابين يهاجمانه ويحاولان ضربه، تتصل بالشرطة بسرعة.

Hampstead بداية جديدة مهما تقدم السن 2

في اليوم التالي تذهب الى الكوخ لتطمئن على الرجل.

من هو هذا الرجل؟ لماذا يسكن في الحديقة؟ ما قصته؟هل يمكن ان يكونا صديقين؟ 

براندن غليسون بجسده الضخم ولحيته ولهجته الايرلندية وديان كيتون بسلوكها اللطيف المتناقض تبدو اشبه بآني هول اكثر من اي فيلم آخر.

فيلم Hampstead  عائلي بامتياز يصلح لجميع الاعمار ويخلو تماما من اية مشاهد مسيئة او عنيفة او فاضحة.

ديانا دودو

Hampstead بداية جديدة مهما تقدم السن 3

اترك تعليقك
Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
اقرأ ايضاً