مراجعات

مراجعة فيلم Spencer – حياة ديانا من منظور ضيق

مراجعة فيلم Spencer - حياة ديانا من منظور ضيق 1

مراجعة فيلم Spencer

الأميرة ديانا هى إحدى أكثر الشخصيات التى حصلت على اهتمام إعلامى بوقتها وبعد وفاتها فى تاريخ العائلة الملكية لبريطانيا و بالرغم من المحاولات العديدة لتقديم قصتها و التنقيب عن الحقائق إلا أن حياة ديانا و دواخلها مازال يشوبها الغموض إلى اليوم وربما سيبقى إلى الأبد.

قرر صناع فيلم Spencer استخدام شخصية ديانا بشكل مختلف هذه المرة عن باقى الأعمال الدرامية و الأدبية التى حاولت تقديم حياتها ليقدم لنا ديانا فى إطار درامى نفسى يركز فيه على القيود التى تعرضت لها ديانا فى القصر و أثرها النفسى عليها فهل كان ذلك كافياً لتقديم فيلم قوى كما هو منتظر؟

قصة فيلم Spencer:
تدور أحداث الفيلم بالقصر الملكى الإنجليزى ببداية التسعينات مع اقتراب الكريسماس و بدء الاحتفالات بالقصر ليسلط الضوء على الأميرة ديانا و الأيام الثلاثة العصيبة التى عاشتها والتى كانت فارقة بشكل عام فى حياتها.
https://www.youtube.com/watch?v=ORvPh_gdD_M

فيلم Spencer هو أحد الأفلام التى تعتمد على الشخصية الرئيسية بشكل مكثف لنرى كل شئ من خلال الشخصية فلا يخلو مشهد واحد من وجودها و هو أسلوب مناسب تماماً لهذا الفيلم الذى يركز على التغلغل بمشاعر ديانا و إضطرابها المتصاعد مع مرور الأيام بالقصر.Spencer

الفيلم ركز على تسليط الضوء على روتين القصر وكم هو مقيِد بالنسبة لديانا منذ البداية؛ فمنذ لحظة دخول ديانا إلى القصر و إصرار الخادم على وزنها للتأكد بعد ثلاثة أيام من زيادتها فى الوزن و استمتاعها بالكريسماس إلى نهاية الفيلم نشاهد أشكال مختلفة من الروتين و التقاليد المقيدة لديانا و المخالفة لطبيعتها البسيطة.

ركز الفيلم كذلك على إبراز شخصية ديانا كشخصية رقيقة وهشة للغاية سهلة التأثر بما حولها من ضغوط مما يجعلها تعانى على المستوى النفسى مع كل وجبة تضطر فيها لمواجهة الأسرة الملكية بمن فيهم الأمير تشارلز.

ربما كانت مشكلتى مع الفيلم تتمثل فى ذلك التركيز الشديد و الأحادى على فكرة واحدة دون استغلال أى تفاصيل من حياة ديانا لإضافة صراعات جديدة و متنوعة تنشط عقل المشاهد الذى بدأ بالتبلد بعد أول ساعة حيث أن ما أراد الفيلم أن يوصله من أفكار قد وصل بالفعل و ما حدث بعد ذلك لم يكن إلا تكرار لنفس المعاناة بردود فعل متشابهة ليهدر فرصة مشاهدة كريستين ستيوارت و هى تجسد صراعات أكبر و أكثر تعقيداً بدلاً من الاكتفاء بواحد فقط على مدار الفيلم حتى وصلنا إلى الربع ساعة الأخيرة.

فى الربع ساعة الأخيرة تتحرك حبكة الفيلم إلى الأمام و تتخذ الأميرة ديانا أخيراً و بعد صراع طويل مع نفسها خيارها بالتحرر من القيود التى فرضتها عليها مكانتها الاجتماعية و نسبها مضحية بالمكانة والمُلك من أجل بعض من الهواء الطلق و وجبة دجاج أمام النهر مع أطفالها.مراجعة فيلم Spencer - حياة ديانا من منظور ضيق 2

كريستين ستيوارت فى هذا الفيلم تقدم دوراً مميزاً على عكس أدوارها السابقة يعكس موهبة حقيقية لديها و يظهر به إجتهاد كبير إمتصت من خلاله كريستين شخصية ديانا بمشيتها و حركة رأسها و طريقة حديثها ولكنتها؛ مجهود كبير قامت به كريستين لتجسيد الشخصية طوال ساعتين بدون مشهد واحد بدون وجودها مع تجسيد ممتاز لصراعها مع قواعد القصر المستمر و المتصاعد مع الوقت.مراجعة فيلم Spencer - حياة ديانا من منظور ضيق 3

بالرغم من أن الشخصيات الثانوية بالفيلم كانت مهمشة للغاية و بدون أى تأثير يُذكر على الأحداث إلا أن ظهور كل من سارة هوكنز، شون هاريس و تيموثى سبال كان جميلاً و أضاف لكل مشهد تواجدوا فيه روحاً مختلفة.

اقرأ أيضاً: مراجعة فيلم CODA – ما بين العائلة و الشغف

على الجانب التقنى فالفيلم كان مميز على مستوى جميع العناصر فلدينا عنصر السينماتوغرافى الذى كان رائعاً على مستوى تكوين الكادرات و حركة الكاميرا و التى تنوعت بين الكاميرا الثابتة فى كادرات الواسعة و المتوسطة و الكاميرا المتحركة المحمولة على الكتف فى الكادرات الضيقة على وجه ديانا خاصة فى لحظات انهيارها نفسياً مما ساعد أكثر فى نقل حالة الاضطراب التى تعانى منها إلى المُشاهد.مراجعة فيلم Spencer - حياة ديانا من منظور ضيق 4

الفيلم شهد اجتهاداً كبيراً أيضاً فى تصميم ديكورات كل مشهد و اختيار الأزياء لتطابق ملابس ديانا كما يمكن اعتبار الفيلم أحد أقوى المرشحين بفئة المكياج و تسريحات الشعر نظراً لإنجازه بتحويل كريستين ستيوارت ضمنياً إلى ديانا باهتمام كبير فى التفاصيل وصل إلى شكل يدها التى تظهر باحدى المرات بالغة النعومة تأكيداً على كون ديانا مدللة منذ الصغر.

الموسيقى التصويرية لجونى جرينوود كانت رائعة و معبرة تماماً عن العصر و الأجواء التى نعيشها فى الفيلم بجانب قدرتها على التنوع حسب كل مشهد بسلاسة شديدة ودون الخروج عن الشخصية العامة لموسيقى الفيلم.مراجعة فيلم Spencer - حياة ديانا من منظور ضيق 5

فيلم Spencer هو أحد أفلام العام الجيدة جداً و لو كان الفيلم أقصر زمناً لكان رتمه أسرع وأكثر إمتاعاً لكن المدة الطويلة للفيلم مقارنة بما قدمه من أحداث وأفكار سلبت من تجربة الفيلم الكثير من المتعة.
تقييم فيلم Spencer هو 6.5/10

محمد هشام
كاتب بموقع بيهايند و طالب بكلية الطب جامعة عين شمس من مواليد المنصورة، محب للسينما وكرة القدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.