شرح وتفسير

شرح فيلم Winter light – كل شئ يتعلق بالإيمان

نقدم لكم شرح فيلم Winter light .. عندما نفقد الحب يتملكنا الشك تماماً، ويتمثل ذلك في شخصية توماس القس الذي لم يعد مؤمن بشئ ولا مبالي بأي شئ رغم كونه قس ومن المفترض أن يكون أكثر الناس بالإيمان وجاء هذا الشك للقس بعد موت زوجته وحبه الوحيد ومنذ ذاك الوقت لم يستطع أن يحب مرة أخري رغم المحاولات العديدة من مارتا خلال الخمس سنوات الماضية منذ موت زوجته، اصبح توماس شخص خال من المشاعر غليظ الصوت وملامح وجهه كالصخر يكاد وجهه أن ينفجر من ثبات تعابير البؤس عليه، لن يؤمن ذاك القس ثانية إلي أن يحب وتصبح شكوكه تلك هباء…

شخصية مارتا المرأة التي مرت بالكثير من المعاناة في حياتها كما أنها قابلت تجاهل تام ومعاملة قاسية من توماس لم تكن تبحث يوما إلا عن إيمانها رغم المعانة الجسدية التي مرت بها ولكنها تبحث عن إيمان حقيقي لتعرف ماهية أفعالها … وها هي مارتا وجدت الإيمان بوجود الحب ، علمت تماما أنها تحب توماس واصبح هذا يقينها فلا شك بعد الأن طالما وجد الحب…

 

                                تفسير مشهد نهاية Winter light … إثبات لما سبق.

يتحاور القس وخادم الكنيسة ألجوت، يبدأ ألجوت حوارة في ظل صمت تام من القس …

ملخص حديث الخادم أنه قرأ كتاب عن معاناة المسيح وفي رأيه الخاص أن وصف تلك المعاناة ما هو إلا مبالغة حيث أنه مر بمعاناة تفوق معاناة المسيح حيث أن المسيح قد مر بمعاناته الجسدية لبضع ساعات أما الخادم فطوال حياته يعاني من الألم الجسدي، ليضيف بعدها أن الألم الحقيقي الذي مر به المسيح كان الشك بسبب صمت الرب والوحدة وعدم إنقاذه له بعد مناجاته ولم تكن معاناته الجسدية أبدا.

الشك منذ البداية كان المعضلة الحقيقية، وفي هذا الحوار تأكد ذلك من رد الفعل القس بحديث الخادم عن صمت الرب حيث أن القس لم يعد مؤمن منذ وفاة زوجته ولكنه يواجه صعوبة في مواجهة ذلك كونه قس، ليعترف في النهاية أنه شخصية متناقضة تماما بعدما يجاوب علي الخادم “نعم” أي يوافقه علي ما قاله، ومن هنا وبكل بساطة يعبر القس عن عدم إيمانه الذي كان يخفيه طوال الخمس سنوات الماضية.

وهنا ينتهى شرح فيلم Winter light.

Bata Louny (احمد علي)

كاتب في موقع بيهايند وواحد من ادمنز جروب بيهايند علي الفيس بوك عاشق للسينما الواقعيه وعاشق لكرة القدم.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock