مقالاتمميز

هند صبري .. التونسية صاحبة القلب المصري

هند صبري .. مُمثلة تونسية استطاعت أنْ تُثبت موهبتها والدخول سريعًا في أجواء المنافسة مع غيرها من المُمثلات واضعة نفسها بين الكبار .. صاحبة مسيرة فنية تمثيلية مُشرقة بدأتْ في تونس وتوهّجت في مصر.

حياة هند صبري

– وُلدت هند صبري في ولاية قبلي بتونس عام 1979 لأبٍ يعمل بالمحاماة وأم تعمل مدرسة لغة فرنسية .. حققت حُلم والدها بتخرجها من كلية الحقوق التونسية إضافة إلى حصولها على الماجستير في قانون حقوق الملكية الفكرية عام 2004 .. رغم ذلك إلّا أنّ حُبها للفن جعلها تبتعد عن عملها كمُحامية.

هند صبري
هند صبري

– جمعت هند صبري والفنان السوري باسل خياط علاقة حُب استمرت لعامين إلّا أنهما انفصلا وكان السبب هو غيرة باسل الشديدة على هند فقد صرّح أنه رجلًا شرقيًا بطبعه وأنّه لم يتحمّل هذا الوضع ، رغم ذلك فهما أصدقاء حتّى الآن .. تزوجت من رجل الأعمال أحمد الشريف ورُزقت منه بابنتين “علياء وليلى”.

مسيرتها التمثيلية

– بدأت هند صبري مسيرتها التمثيلية عام 1994 عندما كانت في الرابعة عشر من عمرها في الفيلم التونسي “صمت القصور” للمخرجة مفيدة التلاتلي ، ثُم عادت مفيدة مرة أُخرى وطلبت من هند صبري أنْ تتواجد بفيلمها “موسم الرجال” وحقّق الفيلم نجاحًا ملحوظًا.

هند صبري
هند صبري

– التفتتْ الأنظار إلى نِجم الفنانة الصاعِدة وأبرزهم المُخرجة المصرية “إيناس الدغيدي” التي كانتْ تبحث عن وجه جديد لتقوم بدور البطولة في فيلم “مذكرات مراهقة” ، وبالفعل قامت هند بالبطولة وكان الفيلم أولى تجاربها السينمائية بمصر ، مُثيرة حالة من الجدل الواسع لدى الجمهور بمجرد عرِض الفيلم في أواخر 2001 .. كيفَ لا يُثير الجدل وهو فيلم من تأليف وإخراج إيناس الدغيدي المُخرجة التي لا تتردد في عرض أفكارها الجريئة التي لا أجِد بها ما يصلح أنْ نُطلِق عليه فن .. أينَ الفن في أفلام مثل : “دانتيلا ، مذكرات مراهقة ، مجنون أميرة” .. كان فيلم “مذكرات مراهقة” نقطة التحول الأولى في حياة هند صبري وساهمَ بشكل كبير في ظهورها سريعًا على الساحة الفنية.

– في عام 2002 شاركت هند في فيلم “مواطن ومخبر وحرامي” للمخرج داود عبد السيد والذي أثارت الجدل من خلاله مرة أخرى .. قيام هند صبري بالأدوار الجريئة جعلَ البعض يُطلق عليها لقب “فتاة القُبلات” وانهالت الأعمال عليها من بعد ذلك.

هند صبري
هند صبري

– قامت هند بالعديد من الأفلام مثل فيلم “بنات وسط البلد” عام 2005 ، وفي عام 2006 شاركت هند صبري في أحد أبرز الأفلام المصرية في الألفية الجديدة وهو فيلم “عمارة يعقوبيان” الذي تعاونت فيه مع كبار نجوم السينما المصرية أبرزهم “عادل إمام – يسرا – نور الشريف – خالد صالح” ، وحقّق الفيلم نجاحًا كبيرًا والدليل على ذلك أنَّ عَرْضه الأول كان في مهرجان برلين.

أبرزهم الزعيم والأستاذ .. نجوم ندموا على أدوار في مسيرتهم!

 

– لدى هند رصيد كبير من الأعمال السينمائية في مصر وهم “حالة حب ، ازاي تخلي البنات تحبك ، عايز حقي ، ويجا ، أحلى الأوقات ، ملك وكتابة ، لعبة الحب ، التوربيني ، الجزيرة (جزأين) ، جنينة الأسماك ، إبراهيم الأبيض ، 18 يوم “زوجة حربي” ، أسماء ، الكنز (جزأين) ، الفيل الأزرق2 ، الممر” .. وعلى المستوى التلفزيوني “بعد الفراق ، عايزة أتجوز ، فيرتيجو ، امبراطورية مين ، حلاوة الدنيا”

هند صبري
هند صبري

– يمُثل عام 2007 التحوّل الحقيقي في الهوية التمثيلية لهند صبري فتعاونت مع أحمد السقا وخالد الصاوي فيلم “الجزيرة” من إخراج شريف عرفة .. واصلت هند نجاحاتها في فيلمي “جنينة الأسماك ، إبراهيم الأبيض” وتمَّ تكريمها في عدة مهرجانات وعلى الرغم من ذلك إلّا أنها لم تصل لذروة أدائها إلا في عام 2011 .. نعم أقصد فيلم “أسماء” الفيلم الذي ناقش قضية حسّاسة وهي مرض الإيدز وكيف نتعامل مع حاملي ذلك المرض اللعين فأسماء التي قررت عدم الاستسلام للمرض واستكمال حياتها بشكلٍ طبيعي لتستطيع تربية ابنتها ، ولكنها بجانب مرضها تخوض حربًا ضد كل منْ يعلم عن مرضها .. هذه الشخصية ليست سهلة بل هي شخصية مليئة بالتحديات اجتازتها هند جميعًا بجدارة.

2019 .. عام الوصول إلى القمة

– لا شك أنّ 2019 سنة فارقة في مسيرة هند صبري التمثيلية .. بدأتْ بمشاركتها بفيلم “الممر” الذي أعاد إنتاج دراما الحرب الغائبة عن السينما المصرية منذُ عقود ، ثُم شاركت في الجزء الثاني من فيلم “الفيل الأزرق” في ثاني تعاوناتها مع كلٍ من الكاتب “أحمد مراد” والمخرج “مروان حامد” مُجسِدة شخصية “فريدة عبيد” المريضة النفسية وهو الدور الذي أبدع في تجسيده النجم “خالد الصاوي” في الجزء الأول.

اقوى الافلام المصرية 2019 

– هذا الأمر جعل هناك ضغط على هند صبري التي أًصبحتْ مُطالبة بأداء قوي ، وهو ما حدث بالفعل فقدّمتْ هند دورًا اعتبره البعض الأفضل في مسيرتها .. فهي فريدة المريضة النفسية صاحبة النظرات الاستعطافية تارة والغامضة المُرعبة تارة أخر ثم تتحول سريعًا لـ “لوليا” عرافة الغجر .. حصلت هند صبري على إشادات كبيرة لاجتهادها في تقمص الشخصية ومحاولاتها الجادة في جذب الجمهور وبث الخوف في نفوسهم

– الفيلم الثالث والأخير في 2019 هو فيلم “الكنز2” وهو الفيلم الذي يجعلك تتأكد أنَّ هذا العام هو عام هند صبري .. ففي هذا الفيلم تستكمل هند إبداعها بتجسيدها لشخصية “حتشبسوت” التي تُعلن استسلامها أمام حُبها وتقرّر ترك العرش والذهاب مع حبيبها.

مراجعة فيلم الكنز 2 .. صراع بين سُلطة الحب وحب السُلطة

معلومات قد لا تعرفها عن هند صبري

 

– تُتقن الإنجليزية والفرنسية .. من أكثر فنانات الوطن العربي مشاركة في الأنشطة الإنسانية.

– اُختيرت سفيرة للأمم المتحدة لمكافحة الجوع .. تتمنى القضاء على الجهل والجوع.

– هند صبري أول عربية يتم اختيارها لعضوية لجنة تحكيم مهرجان فينيسيا السينمائي.

– حصلت على عدة جوائز في مسيرتها عن أفلام مثل “الجزيرة ، جنينة الأسماك ، أسماء”

– زوجها لا يتابع أعمالها الفنية فهو – حسب قولها – يهتم بشخصيتها الحقيقية وليس ما تقدمه في أعمالها.

– تم اختيارها ضمن أقوى 100 امرأة عربية لما لها من تأثير فني وإنساني.

– لونها المفضل الأسود .. تفضل الملابس الكاجوال .. المكرونة طعامها المفضل .. البرتقال مشروبها المفضل.

– الراحل خالد صالح الأقرب لها فنيًا .. تُحب ظهورهم سويًا وترى أنَّ الجمهور يُحب ذلك أيضًا.

محمود احمد (Adby)

كاتب سينمائي ومحرر بموقع بيهايند ، عاشق للسينما منذ طفولتي .. أُفضل السينما التي تحمل أفكاراً جريئه .. مؤمن بقدراتنا الفنية في مصر والعالم العربي ونستطيع مواكبة السينما الغربية .. لدينا الموهبة فقط تنقصنا الإمكانيات!

ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock