رمضان 2019

ملخص مسلسل ولد الغلابة الحلقة 3 – عيسي يقع ضحية قرارِه الخاطئ

1- تبدأ احداث الحلقة 3 من مسلسل ولد الغلابة مِن حيثُ ما إنتهت الحلقة السابقة بموافقة “عيسي” مجبراً علي مُشاركة “ضاحي” في العملِ بتجارةِ المُخدِرات نظيرَ مبلغٍ مالي يستخدمه “عيسي” لدفع مقدم عملية والدته.

2-ثم نتحول إلي “فرح” التي تطلُبُ من صديقتِها “عالية” إيجادِ فرصةَ عملٍ لها 
لتدبير ما يلزمُ من الأموال للهروبِ من تحت سيطرة زوجِها الدكتور “عزت”.

3-لكن نكتشف حينها أن “عزت” كان يتلصص عليها ويسمعُ ما يدور بينها وبين صديقتِها من حديث.

4-ليطلب “عزت” من “فرح” الابتعاد عن صديقتِها وإلا رماها هي وزوجها من فوق شرفة منزلهما.

5-نعود ل”عيسي” الذي يقودُ سيارةٍ محملة بكميات من مخدر “الاستروكس” لتوصيلها إلي أحدِ تُجارِ المخدِرات في القاهرة.

7-هُناك يُصاب “عيسي” بحالة ندمٍ شديدٍ علي ما أقدم عليه من تصرف عندما شرع التاجر في شرح آلية عمل المخدر له.

8-ثم ننتقِلُ مجدداً ل”فرح” التي تمكنت من الحصولِ علي تصريحٍ لزيارة والدها المسجون أُهدي لها من قبلِ زوجها الدكتور “عزت”.

وهناك دار نقاشٍ ازدادت حِدتَه نتيجة قلقِ الأب علي “فرح” التي تُعاني من قسوةِ زوجها و”فرح” ذاتها التي صرخت في وجه أبيها و نهته أن ينعت نفسه بالمتسبب في كلِ ما يحدُثُ لَها.

9-وفي النهاية، نشهدُ مقابلة “فرح” ل”عيسي” مجدداً، ولكن هذه المرة تُفاجئه بأن “ضاحي” يعملُ لدي الدكتور “عزت” وإنه تم تصويره أثناء نقله للمخدِرات للتاجر القاهري، مما أصاب ذلك “عيسي” بصدمةٍ هائلة جرآء ما طُرِقَ علي مسامِعه.

اسامة سعيد

كاتب وناقد سينمائى بموقع بيهايند وطبيب بشرى، محب للفن بشكل عام والسينما بشكل خاص.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock