رمضان 2019

ملخص مسلسل زلزال الحلقة 7 – خروج الشيطان من عرينه

-تبدأ احداث الحلقة 7 من مسلسل زلزال ب سمير تعرض عليه الراقصة الذي يعمل لديها الزواج ولكنه يرفض و السبب انه لا يريد ان يكون جزء من هذا الشيء و يريد فقط العزف علي الالة الخاصة به.

-امل و محمد يقفون ضد بعضهم و يظهر و كأن خليل بيه هو المسيطر علي عقلها ليست امل التي تحب محمد و كل كلمة تقولها تكون في صالح والدها حتي ولو كان سارق ولكن محمد تخلي عن قلبه و اهتم بحقه.

-سمير يأخذ رأي حسيب في هذا الموضوع و كأن حسيب شيطان تلك العلاقة و يحرضه علي فعل ذلك من أجل المال و لا يهمه شكل صديقه امان الناس.

-بعد تأجيل القضية يجلس خليل بيه مع محاميه و يتكلمون عن الأرض التي يأخذونها بدون اي مال و في تلك اللحظة يتحدث خليل بيه مع محاميه و يتكلم عن ابنه و يبدوا انه سيفعلها و يكون هو عريس امل المنتظر.

-يوافق سمير علي الزواج من الراقصة و يطلب بأن لا ينتشر الخبر من أجل سمعته وسط أصدقائه و عائلته علي الرغم من أنه هو والده كانوا يعزفون وراء راقصة ولكنه اوصاه بأن لا يتزوج منهم.

-صافية تجلس أمام حبيبها و هي سعيدة بمنظره و لنا تنزل عيناها من عليه و كانت تكلمه عن الفتاة التي كانت معه و عندما عرفت انه تركها أصبح وجهها مليء بالابتسامة.

-يتزوج سمير من الراقصة و هو غير سعيد بالمرة و زوجها السابق يطلب منه الرحيل و بعد أيام سيطلقها و كأنه لعبة بين يديهم من أجل الرجوع لبعضهم.

-محمد ينجح في دراسته ولكنه غير سعيد بسبب قضيته التي أكلت عقله و جعلته غافل عن اشياء كثيرة.

-تأجل القضية مرة أخرى و ينزعج محمد و بعدها يطلب شهادة اهل بيت خليل بيه و يقول عندما ينطقون بأسم الله سيقولون الحق ولكن نحن لا نعرف ماذا سيفعل لهم خليل.

-الراقصة و زوجها السابق يلقون الشتائم لبعضهم و يعايرون بعضهم علي ماضيهم ولكنها تطرده من الفرقة لتجعل سمير هو رئيسها.

-الراقصة تقول لكل الفرقة انها تزوجت من سمير و هو كان رافض لتلك الفكرة و كان سيطلقها ولكنها تحكم عليه لأنها الاكبر سلطة بسبب ما تفعله في تلك الحياة التي تعطي قيمة لمن مثلها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock