Marvel مراجعات

مراجعة مسلسل Hawkeye – إستراحة مارفل بعد ملحمة سبايدرمان العتيدة

مسلسل hawkeye

بالرغم من كونه عملٍ مقبول ليس بالمثالي أو حتي لا يصلح للمشاهدة، إلا أنه لم يكن هناك إقبالً كبيرا علي متابعة مسلسل hawkeye أحدث إصدارات عالم “مارفل” السينمائي لهذا العام 2021، وذلك يعود لكون بطله “كلينت بارتون” أحد أعضاء فريق الأفنجرز من فئة شخصيات “مارفل” الثانوية التي لم تحصل علي فرص معرفة الكثير عنها وسط المراحل الأولي من الMCU التي أعطت الأنصار نبذة كاملة عن كل شخصيةٍ في فريق المنتقمون ساهمت في التعلق أكثر فأكثر بالشخصيات.

ولكن بعيداً عن ذلك، يمكن القول والكلام موجه بشكلٍ كبير لمن لم يشاهد مسلسل hawkeye أن العمل جيد إلي حدٍ كبير، نجح في عديد الأشياء ومهد بشكلٍ مناسب نوعاً ما لما هو قادم، ويمكن إعتباره علي أنه إستراحة قصيرة ما بعد الوجبة الدسمة التي قدمتها “مارفل” في فيلم “Spider-man no way home” الملئ بكل ما يرغب به عشاق الMCU، وقبل الرزنامة التقيلة التي ستستمر من خلالها المرحلة الرابعة من عالم “مارفل” السينمائي المليئة بالأحداث الهامة والأعمال المرتقبة سواءاً كانت أفلامٍ أو مسلسلات علي منصة “Disney Plus”.مسلسل hawkeye

فيلم Spider Man No Way Home – من أفضل ما وصلت له مارفل على مستوى الترفيه السينمائي

قصة مسلسل hawkeye

تدور أحداث مسلسل hawkeye بعد أحداث فيلم Avengers Endgame بعامٍ واحد وفي فترة الكريسماس، حيث يجب علي “كلينت بارتون” المعروف بإسم “هوكاي” أن يتحالف مع الفتاة الشابة “كايت بيشوب” من أجل التصدي لأعداء “كلينت” السابقين حينما كان ينتحل شخصية المقاتل “رونين”.مسلسل hawkeye

مراجعة مسلسل hawkeye

لم تكن بداية مسلسل hawkeye جيدة أو بالمعني الأدق جذابة للانتباه في الحلقتين الأولي والثانية، علي عكس أعمال “مارفل” الأخرين وبالتحديد المسلسلات، حيث بدأ الأمر أشبه بمسلسلٍ عادي لم يقدم التفاصيل التي تزيد من الترقب المستمر لما سيقدمه العمل علي مدار الحلقات المتبقية، حتي علي الجانب الأخر كان هناك بعض السطحية في الترسيخ لعلاقة “هوكاي” ب”كيت بيشوب”، وكان مفهومٍ أن ذلك العنصر لابد من العمل عليه أكثر في القادم من أحداث.

وهذا ما حدث بالفعل، وبطريقةٍ مميزة عن طريق أحد مشاهد الأكشن الجيدة التي تم تقديمها في الحلقة الثالثة، وكان ذلك مفيداً في أمرين: الأول أنه إنتشل مسلسل hawkeye من بدايته المتعثرة وصنع أحد المشاهد الحركية المميزة في عالم “مارفل” ككل، والثاني أنه كان بمثابة إنطلاقة العلاقة الوطيدة بين “كيت بيشوب” و”هوكاي” وخصوصاً من ناحية الأولي التي تعتبر “هوكاي” بمثابة ملهمٍ لها يمكن أن يكون أشبه بوالدها أو معلمها كي تكون بطلةٍ بارعة في رمي السهام وأو يمكن القول بطلة تساهم في إنقاذ العالم مثلما فعل “كلينت” في السابق.

مسلسل hawkeye
(L-R): Kate Bishop (Hailee Steinfeld) and Hawkeye/Clint Barton (Jeremy Renner) in Marvel Studios’ HAWKEYE, exclusively on Disney+. Photo by Chuck Zlotnick. ©Marvel Studios 2021. All Rights Reserved.

وذلك ساهم كثيراً في تحسن مسلسل hawkeye كثيراً، والذي أضاف صناعه إليه الكثير من التفاصيل الهامة، والمتعلقة بالبعد النفسي والمعنوي الذي يعاني منه “كلينت بارتون” جراء ما حدث له وللمقربين من حوله، مشاهد عديدة أجاد تجسيدها النجم البارع “جيريمي رينير” وساهمت في منح الشخصية التقدير الذي تستحقه والإهتمام التي لم تحصل عليه من قبل في الأفلام السابقة.

علي ذكر العناصر الأخري في المسلسل، فهناك إستخدام مقبولاً نوعاً ما لشخصية “مايا لوبيز” المصاب بالبكم والملقبة ب”Echo”، حيث تتداخل تفاصيل شخصيتها في أوقاتٍ هامة بالأحداث وتنجح في ترك بعض الإنطباعات الإيجابية لحين طرح مسلسلها الخاص مستقبلياً، هناك أيضاً ظهور متميز للنجمة “فلورنس بيو” في شخصية “يلينا بيلوفا” والجدير بالذكر أن “بيو” تجيد التحدث باللكنة الروسية وتتقنها بشكلٍ كبير، أما عن أحد الشخصيات (لن يتم ذكرها لتجنب الحرق) فهي لم تكن علي مستوي التوقعات ومن الواضح أنها حضرت للتمهيد لما هو قادمٍ لها في الأعمال القادمة، وللتأكيد علي تواجدها بشكلٍ رسمي ضمن عالم “مارفل” السينمائي.مسلسل hawkeye

بالحديث عن أداء النجمة الشابة “هايلي ستاينفيلد”، فلا شك أن هناك نضوجٍ فني وإنتعاشة كبري تعيشيها “ستاينفيلد” التي نجحت في ترسيخ إسمها كنجمة صاعدة واعدة في “هوليوود”، “ستاينفيلد” تقدم هنا أداءاً جيداً متوازن بين الدراما وخفة الظل نوعاً ما، وتمكنت من عكس ولع الشخصية ب”كلينت بارتون” والريبة في طريقة تعامل والدتها مع عدة أمور، هو ليس بالأداء الذي يمكن أن يمنح “ستاينفيلد” ترشيح لجائزة “إيمي” عن الدور الرئيسي بالمسلسل، ولكنها تستحق كلمات الإشادة بعيداً عن الإعتبارات الأخري فيما يخص الترشيحات وخلافها.مسلسل hawkeye

في الختام، من يحب عالم “مارفل” السينمائي ويستمتع بكل ما يتم تقديمه فيه لا يترك مسلسل hawkeye دون أن يتابعه ويقضي معه بضعة وقتٍ حسب المتاح، فالأعمال المنتظرة قادمة في الطريق، والكل يثق تماماً في كافة قرارات المنتج “كيفن فايجي”، لأنه يعرف الأوقات المناسبة الذي قدم فيها كل ما يرغبه الأنصار في العالم السينمائي الذي يعبر مفضلاً عنده بنسبةٍ كبيرة.

اسامة سعيد
كاتب وناقد سينمائى بموقع بيهايند وطبيب بشرى، محب للفن بشكل عام والسينما بشكل خاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.