مراجعات

مراجعة مسلسل وعد إبليس … هل يستحق المشاهدة ؟؟

مسلسل وعد إبليس

يشتمل مسلسل وعد إبليس على العديد من نقاط القوة التي جعلت الجماهير تنتظره بترقب، فأولها هو قصة العمل والتي تمثل جذب خاص بتناولها موضوع علاقة الشيطان مع البشر، وكذلك عودة النجم عمرو يوسف للدراما بعد غياب ووجوده مع نجم كبير بحجم فتحي عبد الوهاب وكذلك مشاركة باولا باتون احدى نجمات هوليوود، ولكن هل تمكن المسلسل من تحقيق النجاح المتوقع.

مراجعة مسلسل وعد إبليس

قصة المسلسل:

تدور أحداث العمل حول إبراهيم المهندس الناجح الذي يفاجأ بإصابة زوجته بمرض خطير قد يودي بحياتها ولا يجد أي حل طبي، وفي خلال يأسه يعرض عليه أحد الاشخاص وسيلة قد تساعد زوجته وحين يحاول إبراهيم استغلال ذلك الامل الاخير يجد نفسه أمام الشيطان ويعده بشفاء زوجته مقابل روحه، وبعد أن يبيع إبراهيم روحه يكتشف إنه تم خداعه ويحاول إيجاد حل للتملص من الشيطان ومن الاتفاق المبرم بينهم للتحول حياته إلى جحيم.

السيناريو:

استخدام تيمة العقد مع الشيطان دائما تمثل عنصر جذب واهتمام للمشاهد وحاول لاسيناريو استغلالها في الاحداث، وكذلك حاول بناء عالم يرسي فيه القواعد الخاصة بالتعامل مع إبليس ومع الجن الذين يتلبسون البشر.

ورغم ان محاولة وضع قواعد هي امر جيد ولكن السيناريو لم يرسي تلك القواعد بشكل منطقي بل تسرع فيها بشكل واضح وكانت في بعض الاوقات متناقضة.

ورغم البداية القوية في الحلقة الاولى والثانية إل ان مشكلات السيناريو بدأت في الظهور تباعًا.

فتحي عبد الوهاب – جوكر الفن المصري

مسلسل وعد إبليس
مسلسل وعد إبليس

استخدم السيناريو المصادفات وبعض التصرفات الغير منطقية من الابطال فقط لدفع الاحداث، كما ان التحول الذي صار يحدث لإبراهيم رغم كونه منطقي حسبما حاول السيناريو ان يوضح ولكنه ف نفس الوقت كان ضعيف وغير محكم في بناءه فلم يكن واضحا اسباب تغييرات ابراهيم فإن كانت نتيجة لوسوسة الشيطان لى سبيل المثال فإنها في كثير من الاحيان كانت تنتج دون سبب فقط لتسبب حدث قوي يساهم في حركة الاحداث.

محاولة إقحام الشرطة في الاحداث لم تكن موفقة فكان الهدف منها فقط هو خلق تحديات اخرى امام ابراهيم ولكنها لم تكن مؤثرة على الاحداث على الاطلاق.

حتى تحول أحد شخصيات العمل كان من المفترض ان كون مفاجأة قوية ولكنه في الحقيقة لم يكن مفهوم سببه وفجأة أصبح مصدر لصراع اخر لم يكن موجود منذ البداية وأثر بشكل سلبي على النهاية التي جاءت ساذجة وضعيفة نظراً لكونها تناست ما يبحث عنه إبراهيم طوال العمل وفتحت صراع جانبي لم يستمر طويلا وإن كان تم استغلاله كان سيجعل الاحداث افضل كثيرا

رسم الشخصيات لم يكن على المستوى المطلوب فقرارات الشخصيات غريبة وكذلك تعاملها مع الامور يتصف بالسذاجة في كثير من الاحيان.

مسلسل وعد إبليس
مسلسل وعد إبليس

 

الاداء التمثيلي:

يمثل المسلسل عودة قوية لعمرو يوسف الذي قدم أداء تمثيلي مميز أظهر فيه الصراعات التي تحدث بداخل الشخصية بشكل ناجح واستطاع أن يظهر في مشاهد قوية مع فتحي عبد الوهاب الذي رغم قلة ظهوره لكن أداءه امتاز بالقوة.

مسلسل وعد إبليس
مسلسل وعد إبليس

النجمة الامريكية باولا باتون قدمت أداء باهت تقليدي للغاية، حتى الشخصية نفسها لا تحمل صراعات لا يوجد أي سبب منطقي لوضع شخصية امريكية في الاحداث.

اداء عائشة بن احمد كان نمطي كذلك ومقبول فلم تقدم تحديات تمثيلية، وكذلك أداء احمد مجدي بإتثناء بعض اللحظات التي حملت تحدي في إظهار شكل مختلف لشخصيته ونجح فيها إلى حد كبير.

ورغم ان دور الشرطة في الاحداث لم يكن بقوة كبيرة ولكن ذلك لا ينفي أن كل من أحمد الرافعي ومحمد يسري قدما أداء جيد للغاية لضابطي المباحث المحققين في الاحداث.

الإخراج:

كان أداء الاخراج متذبذب فما بين تقديم بعض المشاهد بكادرات مميزة كانت هناك مشاهد اخرى تظهر بشكل سيء وكذلك استخدام المؤثرات البصرية الذي لم يكن جيد على الاطلاق وكان نقطة ضعف واضحة.

وكذلك بعض الاخطاء الاخراجية في الحركة وفي مكساج الصوت.

مسلسل وعد إبليس
مسلسل وعد إبليس

التقييم النهائي:

رغم النهاية التي توحي بإمكانية العمل على جزء ثاني إلا أن العمل في الاجمال يحتاج إلى التمهل قبل ان يكون هناك جزء ثاني، خاصة مع تعدد الاخطاء والكوارث في الاخراج والسيناريو التي جعلت العمل لا يحقق النجاح المتوقع ويفقد جمهوره بتوالي الحلقات، ويستحق تقييم نهائي 4\10

عادل ابو الفضل
كاتب وسيناريست ، اعمل في الوقت الحالي Content creator بدأت في مجال الكتابة بمسلسلات إذاعية ، وأذيع مسلسل 95 شارع الشهرة على راديو 95 FM ، توليت تدريب الطلاب في أحد الجامعات على الإعداد والتقديم الإذاعي ، وفي 2019 صدرت لي الرواية الأولى بعنوان "تريلو" ، كما إني أحد المشاركين في إنشاء Media production company تحت مسمى Bibars Films والمعنية بإصدار الأفلام القصيرة و الإعلانات ، والتي انتجت مسلسل قصير من تأليفي تحت اسم "واحد شبحوا" على اليوتيوب بالإضافة لكتابة العديد من المقالات السينمائية ، وكتابة العديد من البرامج على منصة اليوتيوب

ما رأيك في المقالة؟ اترك تعليقاً