مراجعات

مراجعة فيلم malignant – حينما تصبح الأحلام واقعاً مفزعاً

مراجعة فيلم malignant

قبيل الخوض في تفاصيل المراجعة، لابد أن نذكر أنه إن كان لتصنيفات السينما المختلفة رواداً من خيرة صناعي الأفلام، فإن “جيمس وان” هو أحد المجدين في تقديم أفلام الرعب وتسوية كافة العناصر من أجل أن يشعر المشاهد بالمتعة الازمة ويقضي تجربة سينمائية مفزعة شكلاً ومضموناً علي مدار ساعتين أو أقل قليلاً من الوقت، خصوصاُ انه مع التطور الكبير الذب بات يحدث لسينما الرعب وتشكيلها مرتكزة علي عناصر الاضراب النفسي والعقلي نجد أن “وان” يطور من ذاته في كل مشروعٍ له، ويحاول إيجاد الجديد كل مرة يقدمه علي مائدة العاشق والمحب للسينما بمشتقاتها المختلفة.James Wan Boards Horror Camping Movie 'The Troop' - Variety

هو بالطبع يجيد في مختلف النوعيات السينمائية الاخري مثل “Aquaman” أحدث أفلامه، ولكنه يبقي ولا يزال أحد أساسات صناعة فيلم رعب جيد يمتد إلي ما هو أكثر من مجرد جزء واحد، يمكن القول انه بمقدوره امداد النجاح الأولي لأي عملٍ المراد منه صنع عديد الأجزاء بالمزيد والمزيد من الأفكار والقارات السينمائية الصائبة التي بالنفععلي مستوي الشعبية وللجمهور أيضاً بكل تأكيد.فيلم malignant

                             فيلم Aquaman عندما يتعلق الغريق بقشه فتنقذه!

هذه المرة يجتمع “جيمس وان” تحت لواء شركة “وارنر بروس” لتقديم فيلم malignant الذي يعود به إلي أجواء الرعب الدموي والعنيف الذي كان سبباً في شهرة أفلامه السابقة مثل ثنائية “The Conjuring” و”Insidous” والجزء الأول من “Saw”، وبالفعل هي عودة ناجحة بكل تأكيد نجح من خلالها في تقديم أعلي درجات الفزغ والظواهر الخارقة للطبيعة، والهيمنة علي مخيلات المتلقيين بكل ما هو مثير لأجواء الإثارة والتشويق.James Wan's New Horror Film 'Malignant' Will No Longer Be Releasing in Theaters This August - Bloody Disgusting

قصة فيلم malignant


تدور أحداث فيلم malignant عن “ماديسون” التي تتعرض لكوابيس عن عدة جرائم قتل حدثت جميعها في الحقيقة، مما جعل ذلك “ماديسون” تشرع في البحث عن مسببات تلك الجرائم التي باتت أيضاً تتسبب في معايشتها لاجواءٍ يسودها الإضطراب والتخوف الشديد.فيلم malignant
هناك الكثير من المميزات فيما يخص سيناريو فيلم malignant، أولهم هو ترتيب المشاهد والعودة بالأحداث إلي الماضي في الوقت المناسب، وكذلك تقديم الافكار المناسبة للقصة التي بمقدروها تبرير ما يحدث بتسلسلات الرعب الكبيرة الموجودة ضمن السياق العام لفيلم malignant.فيلم malignant

علي ذكر مشاهد الرعب، فإنه يحسب ل”جيمس وان” ملئ فيلم malignant بعديد مشاهد الرعب وتقديمهم في اللحظات المناسبة التي بمقدورها ظبط إيقاع الأحداث دون حدوث أية نوعٍ من الملل علي الإطلاق، في ظل اهتمام “وان” بالقصة الدسمة بالكثير من التفاصيل، وفعلياً تميز إيقاع فيلم malignant بالتصاعدية سواءاً كان من ناحية القصة أو من ناحية الرعب ذاته مما أعطي التوليفة التي ابتدعها “جيمس وان” تكاملاً تاماً يستوفي كل العناصر التي تصنع عملاً جيداً ينتمي لتلك النوعية المحببة جماهيرياً.Movie Review: “Malignant” | Movie Nation

المثير للإعجاب أيضاً هو تدفق عديد الأفكار لمشاهد الرعب وعلو كل واحدةٍ منهم علي الاخري في المستوي والرهبة التي تُصَدر للمشاهد جراء ما يحدث أمامه، في كل مرة يضاعف “جيمس وان” وتيرة الفترات المرعبة ويصعب التحدي علي نفسه تماماً حتي يصل بالعمل إلي أفضل صورة ممكنة يحقق الغاية منه، وينجح في ذلك بالفعل كي يدرج إسمه ضمن قائمة المجدين هذا العام سينمائياً ومتفوقاً لمرةٍ أخري فيما يحب ان يقدمه وُيعرف به في الوسط الفني التجاري.Final Trailer for James Wan's Horror Film MALIGNANT Brings Us a New Vision of Terror — GeekTyrant - Geeky Craze

ملحوظٍ أيضاً علي الناحية الإخراجية جودة التصوير واختيار الكادرات المناسبة، علي سبيل المثال هناك إحدى المشاهد تم تصويرها بتقنية “عين الطائر” أو “Bird eye” التي تساهم في تعزيز مني ترابط الأنصار المشهد الواحد ببعضه البعض، والمؤثرات البصرية هي الآخري ساهمت في ضمان تأثير ما يتم تقديمه علي المتلقي والتفاعل معه بحماسٍ شديد.فيلم malignant

يضاف إلي ذلك الأداء التمثيلي الجيد للنجمة الشابة “أنابيل واليس” التي نجحت في قيادة الفيلم علي ما يرام نحو النهاية عن طريق إرتجال الانفعالات المناسبة من فزع وقلق وتوتر جراء ما يحدث حولها، والتعبيرات الوطنية التي تضيف ايضاً إلي جملة المشاعر الخاصة داخل كيان الشخصية وتبرزها وقت الحاجة، فهو ببساطة نموذج للاداء التمثيلي المطلوب بأية فيلمٍ للرعب.James Wan's Malignant: First Trailer Delivers Violent Visions And Stylish Scares - GameSpot

في الختام، وفي ظل توجه الكثيرين نحو أفلام الرعب النفسي التي باتت من المفضلات السينمائية للجمهور، يظهر فيلم malignant ليحمل معه متنفساً جديداً النوعية الكلاسيكية من أفلام الرعب، وإبداعاً معتاداً للمخرج الفذ “جيمس وان”.

Content Protection by DMCA.com

اسامة سعيد

كاتب وناقد سينمائى بموقع بيهايند وطبيب بشرى، محب للفن بشكل عام والسينما بشكل خاص.

ما رأيك في المقالة؟ اترك تعليقاً

ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page