مقالات

في عالم موازي .. نهاية اخرى لمسلسل صراع العروش – الجزء الاول

عالم موازي .. سلسلة مقالات اقوم فيها بكتابة نهايات مختلفة لاشهر المسلسلات والافلام حيث اننا كثيراً ما نتمنى وجود نهاية اخرى لاعمالنا المفضلة او احداث اخرى غير التى قمنا بمشاهدتها وهذا ما سأقوم به فى مقالات عالم موازي لنضيف متعة اخرى لأعملنا المفضلة ونستمتع بأحداث جديدة في عالم موازي ..

اولى مقالات عالم موازي سوف تكون فى عالم مسلسل صراع العروش او Game Of Thrones حيث سنشاهد معاً الموسم الثامن بأحداث اخرى ..

– كما رأينا فى نهاية الموسم السابع تمكن “ملك الليل” من ركوب “التنين” والهجوم على سور “النايت واتش” وتدميره حينها هرب “تورمند” و “اديسون” وتوجهوا الى “وينترفيل” لتحذير الشمال من “الوايت واكرز” واخبارهم بأن “ملك الليل” قادم بالتنين وجيش الموتى.

– تبدأ الاحداث حيث يصل كلاً من “جون سنو ” و “دانيريس” الى الشمال يستقبلهم اهل الشمال فى خوف وترقب .. يظهر على الجميع الرفض التام لعمل تحالفات مع “دانيريس” يحاول “تيريون” امام الجميع توضيح الامر واهميه التحالف وان وجود تنانين “دانيريس” وجيشها مع جيش الشمال لهو من الامور الايجابية التي سوف ترجح الكافه لهم فى التغلب على “الموتي الاحياء” ولكن لوردات الشمال ترفض تعيين “دانيريس” ملكه على الشمال وتصل الامور الى يتم الاتفاق النهائي عقب الانتهاء من حربهم مع “الموتى الاحياء”.

– فى الجانب الاخر يعود “يوريون جريجوي” مع جنود الاسطول الحديدي ويقابل “سيرسي” ويطلب منها الوفاء بوعدها له بالزواج ولكنها ترفض بسبب انه لم يأتي بالافيال الاسطورية وانها غير موجودة من الاساس فيجن جنون “يوريون” ويبدأ بالتفكير فى التخلص منها..

فى الشمال ..
-يقابل “جون سنو” اخوته ويجلسون سوياً فى غرفة والدهم يتناقشون حول امور البلاد وكيف سيتعاملون معها ويطلب منهم “جون سنو” الوثوق به من اجل الفوز فى حرب الموتى ومن ثم يعد “سانسا واريا” انه ان فازوا فى معركة الموتى سوف يتوجه الى “سيرسي” ليأخذ الحكم منها وينتقم لوالدهم … هنا يقاطعه “بران” ويقوم بإخباره بحقيقته وانه الوريث الشرعي للعرش وابن “ايجون تارجرين” فالبداية لا يصدقه “جون” وتتعرض كلاً من “سانسا” و”اريا” بصدمه ثم بعد ذلك يبدأ “بران” فى سرد تفاصيل ما حدث ل “جون سنو” منذ بداية ذهابه الي النايت واتش وقتله وعودته للحياه كما و يخبر “اريا” ايضاً بما حدث لها وهنا يبكي “جون” ولا يعلم هل يبكي لانه اخيراً عرف من هي والدته ام لان الامر يمكن ان يؤثر على علاقته ب “دانيريس” وتتعرض “سانسا” لصدمه تجعلها فى حاله صمت تام فيخبرها “بران” بما تعرضت له ايضاً فيصمت الجميع مستمعاً الى “بران” الذى اتضح انه يعلم الكثير عنهم وانه على حق ..

-‏يطلب “جون سنو” من الجميع عدم اخبار احداً بذلك حتى لا يتأثر احد بشئ قبل المعركة وانه سوف يخبر “دانيريس” بذلك حتى لا تعتقد انه يريد ان يأخذ العرش منها .. فترفض “سانسا” وتحذره من ذلك.

– يصل “جيمي” الى “ونترفيل”و يقابل “بران” ويطلب منه مسامحته على ما فعله له فى الماضي وانه سوف يقوم بفعل اي شئ ممكن من اجل ان يسامحه .. يقابلة “بران” بنظرات بارده تقتل مشاعر “جيمي” .. ينظر “جيمي” الى الاسفل فى اسى واضح منتظراً رداً يريح قلبه من الذنب .. فيقول له “بران” اعلم انك تغيرت كثيراً واعلم ما مررت به ولذلك سأطلب منك ان تعاهدني علي حماية “جون سنو” عندما يلزم الامر حتى ان لم اكن حياً حينها عدني ان تلتزم بقسمك ووعدك وحينها سوف اسامحك على كل شئ .. فيوافق “جيمي” دون تردد ويقسم ان يحميه بكل ما يستطيع فعله، ثم يذهب بعد ذلك ليقابل “برين”.

– يلتقي ايضاً “بران” ب “ثيون” والذي يطلب هو الاخر منه ان يسامحه علي ما فعله سابقاً فيقول له “بران” انه رأى كل شئ وانه سامحه بالفعل منذ ان انقذ “سانسا” من “رامزي بولتون”، يتوجه “ثيون” بعد ذلك الى “جون سنو” ليطلب منه مسامحته ويطلب منه انا يشارك فى الحرب وان يحمي “بران” بحياته ويسمح له “جون سنو” بذلك.

– تشعر “دانيريس” بالتعب مره اخرى حيث انها كانت تشعر بالدوار و التعب المستمر اثناء تواجدها في بلادها الامر الذي يجعلها تذهب الى احدى افراد جيشها حيث انه كان طبيباً فيقوم بالكشف عليها وهنا تكتشف “دانيريس” انها حامل من “جون سنو” وانها في منتصف مرحلة الولاده وانها يمكن ان تنجب قبل ميعادها .. تطلب “دانيريس” من الطبيب عدم إخبار احد بالامر حتى الوقت المناسب فيقوم بإخبار الجميع ان تعبها بسبب اختلاف مناخ الشمال وتعب الرحلة، بعدها تطلب “دانيريس” مقابلة “جورا مورمنت” و “تيريون لانستير” وتخبرهم بالامر وبأنها تثق فيهم تمام الثقة ان يقوموا بحمايه طفلها اذا ما حدث لها شيئاً وان يكملوا عهدهم لها مع طفلها وان يجعلوه خير حاكم وملك لان العرش سوف يصبح حقه فى النهاية.

– تقوم “سيرسي” بالاتفاق مع “برون” على التسلل الى “ونيترفيل” ومحاولة قتل “دانيريس” او اختطاف خادمتها حيث تعلم كم هي قريبه منها وتستطيع المساومه عليها .. وقد نجح “برون” بالفعل فى التسلسل ولكنه لم يستطع قتل “دانيريس” وقام بإختطاف “ميساندي”.

– على الجانب الاخر يخطط “يوريون جريجوي” في الهروب خارج البلاد وان يستغل فرصة انشغال “سيرسي” وجيشها بأمر جيش الموتى واهل الشمال ويبدأ بالفعل فى الخروج مصطحباً اسطولة عن طريق البحر ليلاً فيتفاجأ بعدد كبير من الفرسان بقيادة “يارا جريجوي” يعترضون طريقه في البحر ويدخلون فى معركة قوية توقظ اهل “كينجز لاندينج” كلهم تعلم “سيرسي” بالامر فترسل جنودها والذين يساندون أسطول “يوريون” فينجحون فى هزيمة قوات “يارا” ويقومون بأسرها.


عند قدوم الليل ..
– يشعر “بران” بقدوم ملك الليل ويخبر “جون سنو ” بذلك يبدأ الجميع فى التأهب للمعركة الحاسمة وسط كلمات تشجيع يقولها “جون سنو” وهو يقود الاحياء مع تذكيرهم بعدم التخلي عن اماكنهم وان يساندون بعضهم حتى لا ترتخي دفاعاتهم امام الموتى ويوصي بحماية “بران” فى غابة الاشجار تبدأ المعركة بدون “دانيريس” وسط اجواء مرعبة حشد هائل من البشر يتقاتل منهم احياء واموات هناك من يسقط من قمة القلعة وهناك من يسقط وسط السيوف المصنوعة من زجاج التنين..



تتشد المعركة ويتقاتل تنين “ملك الليل” مع تنين “جون سنو” وتظهر حينها “دانيريس” وهي تركب التنين وتساعد “جون سنو” في قتال تنين “ملك الليل” واثناء اشتداد المعركة ومن مسافة بعيدة يقف “جندري” ممسكاً برمح من زجاج التنين يتنظر اللحظة الحاسمة ليصيب تنين “ملك الليل”.

تأتي تلك اللحظة حين يهاجم تنين ملك الليل وينجح فى اصابة تنين “دانيريس” الذى يترنح من الاصابة، يجد “جندري” انها اللحظة المناسبة فيقذف برمحه المصنوع من زجاج التنين فيصيب تنين “ملك الليل” الذي ينفجر في حينها فيقفز ملك الليل الى الارض فينزل “جون سنو” بعد انقاذ “دانيريس” وحملها الى الارض تطلب منه “دانيريس” ان يتركها ويذهب وراءه حتى ينهي الامر هنا يخبرها “جون سنو” بحقيقته وانه ابن اخيها “ريجار” وانه لا يضمن ان يبقى حياً لإخبارها فى وقتاً اخر وطلب منها ان تسامحه وان تسأل “بران” او “سامويل تارلي” ليخبرها بالتفاصيل ان مات في الحرب تفكر “دانيريس” في ان تخبره بأمر الطف   ل ولكنها خافت ان يخبر اخوته فيحاولون قتل الطفل فقامت بتقلبية وهي فى صدمة تامه ثم يرحل “جون سنو” وراء “ملك الليل”…

 

كريم مدحت

مدير تحرير موقع بيهايند، وشريك إدارى بكيان بيهايند, كاتب ومؤلف قصص قصيرة وناقد سينمائى, مصمم جرافيك .. يعمل فى مجال المبيعات والتسويق من مواليد 13 فبراير بمحافظة القاهرة قام بتأليف القصة القصيرة " هذا الوقت سيمضى " والتى صدرت عن دار زين للنشر والتوزيع.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock