Marvel

مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever – تحدي مارفل الصعب التي نجحت فيه وبإقتدار

فيلم Black Panther Wakanda Forever

عقب النجاح الكبير الذي تحقق في فيلم “Black Panther” والتأكد أن شخصية “بلاك بانتر” ستكون ضمن أجندة عالم “مارفل” السينمائي في المراحل القادمة، جاء خبر وفاة الممثل وبطل العمل الأساسي “تشادويك بوسمان” نتيجة إصابته بمرض السرطان بمثابة مفاجأة كبري ل”كيفين فايجي” والعاملين بإستوديوهات “مارفل”، و مؤثرة بكل تأكيد ليس فقط في إفتقاد نجم شاب أحبه الجمهور وأحبوا تجسيده لشخصية “تشالا” منذ ظهوره عام 2016 بفيلم “Civil War”، بل أيضاً علي مستوي الخطط الموضعة لظهور شخصية “تشالا” في المستقبل.

مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever - تحدي مارفل الصعب التي نجحت فيه وبإقتدار 1

ولكن يحسب ل”كيفين فايجي”  التصرف الحكيم في هذه المسألة عن طريق عدم إختيار ممثل أخر للقيام بالدور نظراً للإرتباط العاطفي بين الجمهور وبين الراحل “تشادويك بوسمان” الذي سيكون من الصعب علي الممثل الجديد الوصول لتلك المكانة في ظل دخوله في مقارناتٍ عديدة بينه وبين “بوسمان” سترجح الكفة منطقياً ل”بوسمان”، بالإضافة إلي أن “كيفن فايجي” يمتلك عقلية إبداعية جيدة عرفت الخروج من تلك الأزمة بالإضافة إلي الأفكار التي يتحلي بها “رايان كوجلر” مخرج الجزء الأول التي من شأنها فرض الإستمرارية لعالم “واكندا” بطريقة مختلفة ومرضية للجمهور.

ومن هنا جاءت فكرة فيلم Black Panther Wakanda Forever الذي عرض هذا العام كختام المرحلة الرابعة من عالم “مارفل” السينمائي، وإستطاع صناعه الخروج من أزمة فقدان “تشادويك بوسمان” بتغلغل جيد داخل عالم “واكندا” كي يكون هو البطل ببقية شخصيات الجزء الأول كمحركات هامة للأحداث، مع بعض الإضافات البسيطة التي من شأنها تقديم ملحمة جديدة ومعتادة من عالم “مارفل” السينمائي حتي وإن كان أبطالها ليسوا بنفس لمعان شخصية “تشالا”.

فيلم Black Panther Wakanda Forever

كل ما تريد عن المرحلة الرابعة والخامسة والسادسة من افلام ومسلسلات مارفل

قصة فيلم Black Panther Wakanda Forever

تدور أحداث فيلم Black Panther Wakanda Forever عقب وفاة الملك “تشالا”، حيث باتت “واكندا” وثرواتها مطمع الكثير من قادات المجمتع الدولي،في الوقت الذي يظهر فيه خطراً جديداً يهدد “واكندا” متمثلاً في الملك “نامور” حاكم مدينة “تالوكان” القابعة تحت المياه.

مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever

يتميز سيناريو فيلم Black Panther Wakanda Forever بالزخم الكبير من الأحداث والتفاصيل التي جعلت مدته تتجاوز الساعتين ونصف، حيث سعي “رايان كوجلر” و”جو روبرت كول” لترسيخ وضعية بعض الشخصيات مثل الملكة “راموندا” و”شوري” عقب وفاة “تشالا” والصعوبات اللتان مرا بها في ظل الضوء المسلط علي “واكندا” من الجميع، بالإضافة إلي تقديم “نامور” والكشف عن طبيعة وخلفية شخصيته والبيئة التي يعيش فيها والأهداف التي يسعي لها، وقد تمكنا “كوجلر” و”كول” من فرض التوازن بين تلك العناصر بتسلسلاتٍ مرتبة تتنقل بمنطقية من حدثٍ إلي آخر ومن بداية إلي تصاعد إلي مفاجأت إلي تفجرٍ في الأحداث ومواجهاتٍ ضارية بين طرفي الصراع الأساسي في قصة العمل.

مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever - تحدي مارفل الصعب التي نجحت فيه وبإقتدار 2

ولكن المشكلة التي تكمن في فيلم Black Panther Wakanda Forever هو طول المدة الزمنية التي علي إثرها هبط الإيقاع في آونةٍ كثيرة، وكان من الممكن إزالة الكثير من المشاهد الغير مفيدة في سياق القصة ، مثل التفاصيل المتعلقة بشخصية “إيفيرت روس” عميل وكالة الإستخبارات الأمريكية، و أخري متعلقة بشخصية “ريري ويليامز” أو “إيرونهارت” التي ربما لا يمكن نكران أهمية الشخصية في القصة خصوصاً في النصف الثاني منها، ولكن أهدر الفيلم الوقت في تقديم ليس بالجيد علي الإطلاق وعابه التسرع والكوميديا الغير موفقة في ظل نسق الفيلم الدرامي البحت.

Black Panther 2' Clip Reveals Epic Battle in Flooded Wakanda - CNET

تلك العيوب كانت طاغية علي نصف فيلم Black Panther Wakanda Forever الأول، ولكن الفصل الثاني منه تحسنت الأمور وإرتقع الإيقاع وإشتعلت المواجهات بين “واكندا” و”نامور” خصوصاُ حينما تم التركيز علي جانبٍ معين يعد الأهم في القصة ككل وهو متعلق بشخصية “شوري” والصراع النفسي الذي تمر به بين المسؤولية الملقاة علي عاتقها في حماية “واكندا” بكل السبل الممكنة وبين التألم القاسي جراء الخسارات والإنكسارات التي تعرضت لها بداية من وفاة أخيها الأكبر “تشالا”، ويأتي ذلك مغلفاً بالمعارك القوية والأكشن لتقدم تصوراً رفيع المستوي لجزء ثاني لفيلم يغيب بطله لظروف قهرية.

مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever - تحدي مارفل الصعب التي نجحت فيه وبإقتدار 3

والفضل في ذلك يعود ل”رايان كوجلر” مؤلفاً الذي يحسب له بالإضافة لما سبق ذكره علي مستوي الكتابة القرار الصحيح بجعل “واكندا” ككل هي بطلة القصة أيضاً ليس فقط شخصياتها ، والقصد من ذلك نقطة كون “واكندا” مطمعاً للكثيرين نظيرا ثرواتها وتقدمها التكنولوجي والبيئي، أما إخراجياً فنحن أمام أفضل تصوير ومونتاج سينمائي وصوتي ومؤثرات بصرية في المرحلة الرابعة ككل، ويمكن القول أنه من أفضل ما قدمته “مارفل” في الأونة الأخيرة علي مستوي أعمالها ككل، تسخير متقن لكافة الأدوات الإخراجية من أجل رفعة جودة المشهد المقدم من أكشن ودراما وضمان وجود عنصر الملحمية علي المستوي الصراع النفسي وكذلك بين الخير والشر.

مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever - تحدي مارفل الصعب التي نجحت فيه وبإقتدار 4

الأدائات التمثيلية قد يطول الحديث عنها نظراً لروعة التجسيد من الجميع، ولكن يكفي الإشارة بأن “أنجيلا باسيت” تستحق أن تكون ضمن المرشحين للأوسكار هذا العام في الدور المساند نظير مشهدين إثنين قدمت خلالهما أصدق المشاعر الدرامية والعاطفية التي لا يوجد مثيل لها في أفلام عالم “مارفل” السينمائي، بالإضافة إلي الظهور المتميز ل”ليتيتا رايت” في دور “شوري” وقدرتها علي عكس صراع الشخصية النفسي والمعنوي والتحديات التي تواجه الشخصية من خلال التعبيرات المناسبة والإنفعالات الني كانت في محلها، والمفاجأة الكبري المتمثلة في “تينوتش هويرتا” في دور “نامور” الذي دخل بأداءه قلوب الجمهور نظير التجسدي المحكم لقوة “نامور” والصرامة التي يتحلي بها والهيبة التي تجعله نداً قوياً بالفعل لعالم “واكندا”.مراجعة فيلم Black Panther Wakanda Forever - تحدي مارفل الصعب التي نجحت فيه وبإقتدار 5

في الختام، بنهاية فيلم Black Panther Wakanda Forever تنتهي المرحلة الرابعة من عالم “مارفل” السينمائي التي كانت مخيبة للأمال في الكثير من أعمالها السينمائية والمسلسلات أيضاً، وبملحمة سينمائية تعوض الكثير من الإخفاقات السابقة علي رغم من عدم إرتباطها بحدث الأكوان المتعددة الرئيسي بصورةٍ أو بأخري الذي من المعتقد أن تكون بدايته الفعلية من المرحلة القادمة.

اسامة سعيد
كاتب وناقد سينمائى بموقع بيهايند وطبيب بشرى، محب للفن بشكل عام والسينما بشكل خاص.

ما رأيك في المقالة؟ اترك تعليقاً