شرح وتفسيرمقالات

شرح فيلم Enemy – كل شئ متعلق بالسيطرة

شرح فيلم Enemy بكل تأكيد يحتوي علي حرق للأحداث وبالتالي لا ينصح به لمن لم يشاهد الفيلم، هبدأ بتعريف الشخصيات بكل بساطة وفيما بعد هبرهن علي التعريف دا من مشاهد الفيلم.

                                                   تعريف الشخصيات

أدم بيل : دكتور جامعي متزوج ويخون زوجته ويمقت أمه بسبب ما أصبح عليه بسببها فهو كان يريد أن يخوض تجربة التمثيل في شبابه إلا أنها منعته من ذلك وأصبح شخصية لم يرد أن يصبح عليها يوم نتيجة سيطرة والدته عليه وأدم هو شخصيتنا الحقيقية.

أنتوني : شخصيتنا التي نتجت من إنفصام أدم ليفعل ما لا يفعله بالشخصية الحقيقية حيث يذهب للتمثيل ويمارس حياته الزوجية بكل أريحية ولا يخون زوجته، يتعامل بثقة تامة في كل االمواقف ولا يعوقه شئ فهو شخصية لم يشكلها غيره ولا نتيجة قمع ولا غيره، أنتوني الشخصية التي كان يريد أن يصبح عليها أدم ولكن كان لوالدته رأي أخر.

هيلين بيل : زوجة أدم والتي تعاني من خيانته لها وتعمل جاهدة علي ابقاءة بعيد عن الخيانة .

ماري : الشخصية التي يخون أدم زوجته معها .

                                   نقاط تبرهن علي صحة تعريفي للشخصيات.

  • مشهد أدم وهيلين في أخر الفيلم لما بتسأله عن يومه في االجامعة وبعدها بتطلب منه البقاء دا دليل تام علي إن عنده إنفصام وهي علي علم بكده ، يذكر أن الشخصية الخائنة علي مدار الأحداث كانت شخصية أدم التي نتجت عن سيطرة الأم وليست شخصية أنتوني.

  • أدم وأنتوني لما اتقابلوا كانوا في مكان منفصل عن الجو العام ومفيش أي شخص شافهم مع بعض + نفس الجرح اللي بجسمهم واحد ودا يعزز أكتر أنه إنفصام + رد أنتوني علي هيلين في أول مشهد يجمع بين أدم وهيلين بالفيلم ودا بعد إختفاء أدم مباشرة.
  • عند زيارة أدم لأمه نعلم أنه يعمل عملا محترما وذلك بعدما كان يريد أن يكون ممثل درجة ثالثة وجاء هذا علي لسان والدته، وهذا يبرهن أيضا أنه إنفصام وأن شخصية أدم هي الحقيقية.

قائمة بأفضل أفلام جيك جيلنهال

  • خيانة أدم لهيلين كانت في شقة لا أثاث بها ونعرف بعد ذلك أنها مكان سري يواعد فيه عشيقته ليس إلا.
  • بعد صراع بين شخصية أدم الذي يخون زوجته وشخصية أنتوني الذي يتظاهر بالإعتدال رغم كونه عاشق للملاهي الليلية، نري في المشهد الأخير بعد الصراع بينهم أدم يحاول العودة لهيلين بينما يحاول أنتوني الذهاب لماري، ومن هنا ربما أنتهي الأمر أو سيتكرر من جديد والنقطة التي نستند عليها في التكرار هي كلام أدم في الجامعة بأول الفيلم أن التاريخ يكرر نفسه.
  • مشاهد العنكبوت كانت لأدم كلها إلا المشهد الإفتتاحي والذي يموت فيه العنكبوت وهو في الملهي، ومن هنا نذهب للنهاية التي يأخذ فيها أدم المفتاح ويذهب للعنكبوت الذي يتراجع فورا لخوفه من الموت.

شرح فيلم Enemy

                   ماذا يمثل العنكبوت الذي ظهر بأكثر من مشهد كما ظهر بالنهاية

نري العنكبوت في عدة مشاهد كما أن بوستر الفيلم يحتوي علي العنكبوت في منتصف رأس شخصيات الفيلم، من مشهد البداية الذي يكون فيه امرأة تقتل عنكبوت ومن بوستر الفيلم نستطيع أن نقول أن العنكبوت يمثل أفكار امرأة تسيطر علي شخصيتنا أو من الممكن حصرها في كلمة “نفس” حيث تلاحقه دائما النساء وهو يسعي للتخلص من تلك النفس، يظهر العنكبوت في عدة مشاهد أخري ليعزز هذه النقطة، من أحداث الفيلم ولقاء أدم بوالدته نستشف أن الأفكار التي تسيطر عليه هي أفكار والدته التي منعته من رغباته وسلك طريق غير مبتغاه مما سبب في ضعف شخصيته وسيطرة تلك الخيوط العنكبوتيه علي أفكاره وذلك قرب ولادة طفله الأول خوفا من تحمل المسؤلية، كما يمثل االعنكبوت قيود الوفاء لزوجته وذلك بسبب خلل شخصيته من البداية لسيطرة والدته علي قرارته.

                                                        تفسير المشهد الأخير

أخر مشهد بالفيلم والمشهد الإفتتاحي مرتبطين ببعض ومنهم يتوجد…

  • الأول : هنعتبر أن المشهد الإفتتاحي بيكمل المشهد الأخير حيث فعل ما لا يحبذه العنكبوت ودعسه والذهاب للملهي بعد 6 شهور أي منذ حمل هيلين.
  • أما الأخر : هو عودة أنتوني من جديد لتكرار التجربة من جديد وما يعزز هذا الإحتمال هو حديث أدم بتكرار الأحداث في الجامعة منذ بداية الفيلم + اقتباس كارل ماركس علي لسان أدم والذي يفيد أن الأحداث تتكرر في الزمن ولكن بسوء عن المرات التي سبقتها.

  في النهاية شرح فيلم Enemy الذى قمت بتقديمة هو رأي شخصي بناء عى معالجتى للنهاية ومن يملك أراء أخري يمكن ان يتناقش معنا بها فالتعليقات..

 

احمد على

محرر في موقع بيهايند عاشق للسينما الواقعيه ومحب للكره
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock