مراجعات افلام

انا فقط دمية تستطيع رؤية الخيوط التي تحركها – Watchmen

هتكلم اليوم عن أفضل فيلم مقتبس عن Comic Book وأفضل فيلم عن الابطال الخارقين في تاريخ السينما من وجهة نظري الشخصية اعتقد ان فيه مثل الوحي الإلهي نزل على المخرج زاك شنايدر عشان يقدر يطلع عمل بالجودة دي الفيلم بيقدم رؤية تفصيلية وشبه منطقية عن عالمنا بشكل عام أو على الأقل واقع الولايات المتحدة الأمريكية لو وجد أشخاص ذوي قدرات ومصادر إستثنائية او كما نقول عنهم أبطال خارقين في العالم الواقعي بإختصار عمل نظرية على واقع وعالم حقيقي ومنطقي به إبطال خارقين وهو شئ ثوري وغير مسبوق سواء في الـ Comics او في السينما، ويجب علينا ألا ننسي العبقري بمعني الكلمة آلن موور صاحب القصة الأصلية وأعتقد ان زاك شنايدر قد قام بكل ما يجب عليه لإحياء ولإيصال أفكار هذه القصة على الشاشة الكبيرة.

في Watchmen مفيش الصراع المبتذل المعتاد بين الخير والشر الفيلم محي الخط أساساً بينهم فالعالم الواقعي ليس كله ابيض او كله اسود والذي تبقي لنا هو الطبيعة البشرية المعقدة بكل العنف والتعطش للدم ولكن في نفس الوقت العاطفة والإحساس بالعدالة مزيج معقد يعجز حتي أكثر الكائنات ذكاءً وقوة فهمه وهو ما يحدث في Watchmen فلدينا شخصية دكتور مانهاتن حرفياً شخص يستطيع فعل اي شئ وكل شئ إلا ان يفك خيوط طبيعته البشرية، وهذا التعقيد هو ما يحاول زاك شنايدر دراسته في هذا الفيلم.

الفيلم بيطرح اسئلة فلسفية قديمة بقدم الزمن ذاته ولكن بإسلوب غير مسبوق ومبدع ومختلط بشكل مثالي مع القصة متحسش انه مجرد تفاهات ليبدو الفيلم “عميق” بل شئ حقيقي للتأمل والدراسة، فماهو الحب؟ القوة؟ العدالة؟ السلام؟ هل كل شئ مقدر حقآ؟ هل نحن مجرد دمي؟ وماذا إذا استطعنا رؤية الخيوط التي تحركنا؟ هل حقاً الغاية تبرر الوسيلة؟ وغيرها من الأفكار ولكن لا تتوقع ان تجد إجابة ترضيك فهذه هي للطبيعة البشرية التي نتحدث عنها والرسالة هنا انه يجب على كل شخص ان يجد الإجابة بنفسه.

الحوارات والمونولوجات انا شخصياً حفظتها عن ظهر قلب كمية أفكار ومشاعر وفلسفة بتتقال هتجد نفسك بتتأثر مع كلمة فيهم، فكما قلت الفيلم يطرح أفكار في غاية في التعقيد وهذه الأفكار يتم ترجمتها إلي كلمات تقال من أفواه الشخصيات، وأعتقد أن كل فصيل من هذه الشخصيات يطرح فلسفته الشخصية ويجب عليك كمشاهد تحليل هذه الفلسفة وتفسيرها كما تريد، فلا يوجد شئ مباشر هنا، هل الحياة مباشرة وبسيطة؟ بكل تأكيد لا.

زاك شنايدر تفوق على نفسه في المؤثرات والتصوير نجح يخلق عوالم بأكملها داخل سياق الفيلم فيه كادرات في الفيلم اعتبرها قمة في العظمة لقطات القتال جميلة جداً ومصممة بشكل جيد الملابس والأزياء رائعة للغاية واختيار الاغاني والموسيقى التصويرية تحس انه شبه مثالي، وهذا هو ما يبرع فيه زاك في الأساس هو خلق هذه العوالم المظلمة الكئيبة داخل أفلامه فأنا اعتبره ساحر المؤثرات الخاصة وكلنا رأينا هذا في 300 و Sucker Punch وأعتقد أنه وصل لاعلي وأفضل مستوي له في هذا الفيلم، ولكن على غير عادة زاك فهو هنا اهتم بالواقعية في العوالم التي يخلقها لن تجد الابتذال المعتاد من أفلام السوبرهيروز حيث تشعر أنك تنظر لشئ مزيف وهذا يقتل إلي حد كبير احساسك بانسانية الشخصيات التي تشاهدها وتعاطفك معهم وهذا ما استطاع شنايدر ان يتجنبه هنا، ناهيك عن استخدام السيريالية الرائع في كثير من الأحيان وهو أمر غير معتاد أيضاً من هذا المخرج ولهذا قلت انه لابد وحتماً ان وحي إلهي قد ألهم شنايدر لإخراج مثل هذه التحفة.

الشخصيات عظيمة للغاية فهي من تأليف آلن موور في النهاية هتتفاعل وتتحرك مع كل شخصية فيهم هتحس بالألم اللي جوا كل واحد فيهم ومدي المسؤولية اللي تقع على عاتقهم، هتحبهم وهتكرههم، كل شخصية في الفيلم ليها أهداف ليها دوافع ليها مشاعر، لا يوجد شخصية موجودة عبثاً، وكل شخصية فيهم بتمثل جزء من الطبيعة البشرية ليكون أمامك قوس قزح من الدوافع والمشاعر والإنسانية ولكن لا تعتقد أنه ملون بألوان جميلة ومبهجة فهو قوس مظلم وكئيب فنحن نتحدث عن زاك شنايدر وآلن موور هنا، وأعتقد إن خيارات الكاستنج كانت موفقة للغاية خصوصاً شخصية رورشاك اللي اعتقد انها هتبقي من الشخصيات المفضلة لأي شخص يشاهد الفيلم.

هذا مقال بسيط عن Watchmen، لو لم تشاهد الفيلم فأنصحك وبشدة إنك تشوفه في أقرب فرصة ممكنة، واؤكد لك انك لن تندم بس بحذرك لو داخل متوقع ضرب واكشن وقوة على الفاضي فلن تجد مثل هذا الكلام هنا وأنصحك تشوف فيلم من أفلام مارفل إنما لو عايز رحلة تاخدك من الواقع لواقع تاني فيلم عظيم بيقدملك أفكار بشخصيات مكتوبة بشكل عبقري فأنصحك وبكل تأكيد تشاهد Watchmen.

التقييم النهائي : 8.5 من 10

بقلم : باسم عماد

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock