شرح وتفسيرمقالات

الفيلم الذي لم يفهمه شخص من مره واحده – شرح فيلم Enemy

البوست يحتوي علي حرق لقصة الفيلم والنهايه ، نبدأ …

Enemy – النفس- العنكبوت- النساء

اربع خيوط مربوطه ببعضها لو فهمناهم يبقي فهمنا الفيلم …

Enemy. بمعني العدو والعدو هنا مقصود بيه النفس .. كل واحد عدو نفسه هو اللي بيتدمر نفسه بحبه للشهوات والملذات لو هنقول العدو بصفه عامه في الفيلم هيكون النفس الاماره بالسوء ولو هنتكلم بشكل أدق هيكون العدو هو النساء …

بطل الفيلم دكتور جامعي فجأه بيظهر في حياته ممثل شبيه ليه شبه كامل بيبدأ يبوظ حياته …

الدكتور الجامعي كان ملتزم مركزه مرموق متزوج وحياته طبيعيه وروتينيه معقد …كان بيعاني من الانفصام وعشان كده خلق لنفسه شخصيه الممثل .. الممثل ده اللي كان بيتمني يكونه وأمه قتلت طموحه (العدو الستات) … كان في مشهدين بيوضحوا خطر العدو وتلميح مباشر ان بطل الفيلم بيحب الستات وعنده انجذاب نحيتهم .. في اول الفيلم لما ظهر نادي ليلي وكان فيه عنكبوت ده كان اسقاط بيوضح ان الست = عنكبوت .. مشهد تاني كان للجرسون في الاسانسير وبيتكلم مع الدكتور الجامعي عن النادي الليلي … الشخصيه اللي نتجت من الانفصام للدكتور الجامعي كانت شخصيه غير خاضعه للقوانين والروتين شخصيه غير سويه بتحب التمثيل وبتحب الستات وده علي عكس الدكتور الجامعي .. اسقاطات كتير اتكررت في الفيلم زي مشهد العنكبوت الكبير اللي كان بيظهر في كل مكان وده اسقاط بيدل علي سيطره العدو علي عقل البطل ووجوده في كل مكان يحيط بيه وانه مسيطر سيطره كامله علي عقله … بالنسبه لموضوع الانفصام في ناس بتشكك في انه انفصام وانهم فعلا شخصين .. بكل سهوله في مشاهد كتير في الفيلم بتوضح انه انفصام ده مش محتاج تركيز او خبره لمعرفته وبرضه اي Poster. للفيلم هيوضح كده بشكل مباشر …

مشهد النهايه .. الممثل بيتقلب بيه العربيه هو والبنت اللي معاه .. الدكتور الجامعي بيحضن مراته ويعيط .. العنكبوت بيرجع لورا …

تفسير مشهد النهايه أن اخيرا البطل اتخلص من العدو … اتخلص من نفسه الاماره بالسوء اللي بتتفنن في الاذيه وحب الملذات … واحساسه بالذنب والندم خلاه يقتل العدو ده ولما استوعب انه اخيراً اتخلص منه حضن مراته وبدأ يعيط .. ودليل علي انه اخيرا اتخلص من العدو انه لما شاف العنكبوت رجع لورا وخاف منه علي عكس اللي بيحصل طول الفيلم ان العنكبوت موجود في كل مكان ومكانش متردد … وده بيدل انه اخيرا قدر يتغلب علي عدوه اللي هو نفسه او الستات او زي ماقولنا العنكبوت …

بقلم : حسن سلامة

ياريت يكون الشرح سهل وبسيط وعجبكم والموضوع مفتوح للنقاش

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock